باحثون يطورون مادة جديدة لتصنيع أساور اللياقة تشحن بطاريتها بحركة الجسم



10:14 م


الأحد 24 أبريل 2022

كتب – محمد بدوي

طور باحثون بجامعة لوجبورج البريطانية وجامعة مورتاوا السريلانكية تقنية جديدة مكنتهم من تحويل الأقمشة التقليدية للملابس إلى أقمشة قادرة على توليد الطاقة من حركة الجسم.

واعتمد الباحثون على تقنية مولدات الطاقة الكهربائية المعتمدة على النانو تكنولوجيTriboelectric Nanogenerators، حيث يتم استخدام تلك التقنية لطلاء الخيوط والطلاء بالغمس وطباعة الشاشة لتطبيق الحلول النشطة كهربيًا.

وتتمكن الأقمشة مع التقنية المزودة من توليد كهرباء 35 فولت وذلك من خلال حركة الجسم البشري التقليدية اليومية الضئيلة، وذلك يفتح المجال أمام إمكانية تطوير أساليب مختلفة لاستغلال هذه التقنية الفريدة لتزويد أساور اللياقة البدنية والساعات الذكية والمستشعرات الإلكترونية المختلفة بالطاقة، دون الحاجة إلى التوقف عن الاستخدام لشحنها.

وأوضح الباحث الدكتور إيشارا دهارماسينا، باحث بكلية هندسة التصنيع والكهرباء والميكانيكا في الجامعة البريطانية، أن التقنية الجديد ستغير مفهوم الملابس الذكية وستجعل الاعتماد اليومي على الأجهزة القابلة للارتداء Wearables أكثر عملية.

ومع التقنية الجديدة، فإن البشر عندما يتحركون بشكل طبيعي خلال روتينهم اليومي، فإن المولدات الكهربائية النانوية تبدأ في الاهتزاز مع حركة الجسم، مما يتسبب في حدوث توليد للشحنات الكهربائية وذلك من خلال عملية تسمى بالتوصيل الإلكتروستاتيكي.

ويستهدف الفريق البحثي خلال الفترة المقبلة تطوير أقمشة فائقة الذكاء، بحيث يتم استخدامها لأغراض صحية، وعلى وجه الخصوص تقديم خدمات الرعاية الصحية عن بعد، بحيث يمكن للأطباء والمتخصصين متابعة حالة مرضاهم، من خلال مستشعرات ترصد متغيرات أجسامهم الحيوية، وذلك من خلال ملابسهم المريحة والتي يمكنهم احتواء كم كبير من المستشعرات ومدها بالطاقة اللازمة من أقل حركات لأجسام المرضى.​



المصدر

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى