لعب لصالح برشلونة.. وفاة لاعب خلال المران في جواتيمالا



شهدت ملاعب كرة القدم واقعة مؤسفة، بعد وفاة لاعب خلال أداء المران مع فريقه في جواتيمالا، ليعيد إلى الأذهان واقعة كريستيان إريكسن.

وفي يونيو/حزيران الماضي، سقط إريكسن بشكل مفاجئ خلال مباراة الدنمارك وفنلندا، في الجولة الأولى من دور المجموعات ببطولة يورو 2020، لتتدخل الأجهزة الطبية ويتم إنقاذ اللاعب من خلال عملية إنعاش القلب، قبل أن يتم نقله إلى أحد المستشفيات.

وتكررت الواقعة بشكل أسوأ في جواتيمالا، عندما سقط ماركوس مينالدو، لاعب نادي ماركينيز الذي ينافس في دوري القسم الثاني في جواتيمالا، خلال مران فريقه.

وتوفى مينالدو (25 عاما) بعد نقله إلى مستشفى، عقب تقيئه خلال أول مران في العام الجديد لفريقه، وفقا لوسائل الإعلام المحلية وأشخاص مقربين من العائلة.

وانضم مينالدو إلى ماركينزي في 2018، بعدما لعب لـ3 سنوات في فريق برشلونة المحلي.

وكان مينالدو يلعب في مركز قلب الدفاع، وكان عنصرا أساسيا في فوز فريق ماركينيز بلقب بطولة أبيرتورا 2021 لكرة القدم مؤخرا.

واحتفل اللاعب الشاب باللقب وهو يرتدي قميص قريب له كان قد تم قتله في 2005، بحسب صحيفة “برينسا ليبري” المسائية.

وفي 2004، توفى الحارس الجواتيمالي داني أورتيز، بعد التحام مع لاعب آخر خلال مباراه بين ناديه مونيثيبال وفريق كومنيكاثيونيس في كلاسيكو الكرة الجواتيمالية.

وتوفى لاعب آخر من مونيثيبال، هو جوني الدانا في 2001 خلال مران الفريق، بعدما سقطت فوقه عارضة مرمى متحركة.



المصدر

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى