لحلم الجزائر.. إسلام سليماني يسابق الزمن قبل وصول أندي ديلور



يستفيد الدولي الجزائري، إسلام سليماني من برنامج عمل خاص منذ عودته لنادي سبورتينج لشبونة، خلال الميركاتو الشتوي الماضي.

يستفيد الدولي الجزائري، إسلام سليماني من برنامج عمل خاص منذ عودته لنادي سبورتينج لشبونة، خلال الميركاتو الشتوي الماضي.

 ويسعى سليماني للاستفادة من البرنامج لتجهيزه للعب أساسيا مع فريقه ومع منتخب بلاده.

 ويسعى الهداف التاريخي للخضر، للتواجد في أفضل لياقة له، استعدادا للموقعة الفاصلة التي تنتظر منتخب بلاده أمام الكاميرون، مارس/ آذار المقبل.

 وكشفت جريدة “آبولا” البرتغالية عن تصريحات لروبن أمورين مدرب سبورتينج لشبونة، متحدثا عن دخول “سوبر سليم”، في نسق تمارين عالية جدا، حيث يتدرب مرتين أكثر من زملائه في الجانب البدني، للتأكد من قدرته على اللعب لمدة 90 دقيقة.

وأوضح ذات المصدر بأن المهاجم كان يعاني من نقص في اللياقة، والتي لم تكن تسمح له باللعب بنسق واحد لأكثر من 20 دقيقة، الأمر الذي يُفسر مُشاركته كبديل فقط مع “الأسود”.

وقال أمورين :”نريد أن نسمح لسليماني بالركض لفترة أطول بنفس النسق، خاصة وأنه من نوعية اللاعبين الذين يضغطون لاسترجاع الكرة”.

ويتضح جليا بأن سليماني، عازم على العودة بقوة مع ناديه، ومن ثم مع محاربي الصحراء، لتفادي تزايد عدد المطالبين بعودة أندي ديلور لتدعيم خط المقدمة لمنتخب الجزائر.‎

ولجأ ديلور في يناير/كانون الثاني الماضي باستغلال الأصوات المطالبة بعودته إلى منتخب الجزائر، وشكر عبر حسابه الشخصي في موقع التواصل الاجتماعي “أنستقرام” الرسائل الداعمة له، وأرفقها بعلم الجزائر”.

وسيلعب منتخب الجزائر أمام الكاميرون على ملعب جابوما، وهو نفس الملعب الذي شهد كارثة “محاربي الصحراء” في بطولة كأس أمم أفريقيا.



المصدر

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى