"شرط جزائي ضعيف".. تفاصيل عقد زيزو تصدم إدارة الزمالك



تلقى مسؤولو نادي الزمالك المصري، صدمة قوية بعد الاطلاع على تفاصيل عقد اللاعب الدولي أحمد سيد زيزو مع الفريق.

ووقع زيزو على عقد يمتد لـ3 سنوات مع الزمالك، خلال فترة ولاية اللجنة المؤقتة برئاسة حسين لبيب، قبل رحيلها مؤخرا وعودة المجلس المنتخب بقيادة مرتضى منصور.

تفاصيل عقد زيزو مع الزمالك

أكد مصدر بالزمالك في تصريحات لـ “العين الرياضية”، أن عقد “زيزو الجديد مع النادي يمنح اللاعب أحقية فسخ التعاقد والانتقال لناد آخر بشرط أن يكون خارج مصر”.

وأضاف “الرحيل بشرط سداد مبلغ 42 مليون جنيه مصري، على أن يخطر مسؤولي النادي بتلك الرغبة خلال 15 يوما من نهاية الموسم الأول (الحالي)”.

وأشار المصدر إلى أنه “يحق للاعب الرحيل عن الزمالك بعد نهاية الموسم الثاني (المقبل)، مقابل سداد مبلغ بقيمة 25 مليون جنيه مصري، على أن يخطر مسؤولي النادي أيضا برغبته خلال 15 يوما من نهاية الموسم”.

وأضاف بقوله “مجلس الإدارة يرى أن الشرط الجزائي ضعيف ولا يتناسب مع اسم الزمالك أو اللاعب، وكان من الضروري أن يضع مجلس الإدارة شرطا جزائيا أكبر من ذلك”.

دورة الإمارات

في سياق آخر، تحدث محمود حسام رئيس الشركة المنظمة لمعسكر الزمالك في دولة الإمارات والدورة الودية التي يشارك فيها بطل مصر خلال يناير/ كانون ثان المقبل، عن الأنباء التي ترددت مؤخرا بشأن اعتذار أندرلخت البلجيكي وبازل السويسري عن المشاركة في الحدث المنتظر.

وأكد أن “أندرلخت لم يعتذر حتى الآن عن المشاركة في الدورة الودية. هناك تخوف لدى مسؤولي البليجكي من صدور قرار بمنع رحلات الطيران من بلجيكا في الفترة المقبلة بسبب جائحة كورونا مثلما حدث في هولندا مؤخرا”.

وشدد رئيس الشركة المنظمة للدورة على أنه “في حالة صدور قرار بغلق المطارات في بلجيكا وتعليق رحلات الطيران سيكون من الصعب سفر الفريق، وفي حالة عدم غلق المطارات سيشارك بصورة طبيعية”.

وأوضح محمود حسام أن “نادي بازل لم يعتذر هو الآخر عن عدم المشاركة في الدورة الودية، وسيسافر الفريق إلى دولة الإمارات يوم 3 يناير المقبل”.

واختتم بقوله “الشركة المنظمة للدورة وافقت على طلب الزمالك بنقل مقر إقامة الفريق إلى دبي بدلا من الشارقة، وتم حجز الفندق الخاص بالبعثة وملاعب التدريب وتم إخطار أمير مرتضى (المشرف على الكرة بالنادي) بالأمر”.



المصدر

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى