سر عمره عامان.. لماذا ثار معين الشعباني ضد حكم مباراة نهضة بركان؟



ثار التونسي معين الشعباني مدرب المصري على مواطنه الحكم الصادق السالمي، بعد مواجهة نهضة بركان المغربي في كأس الكونفدرالية.

وكان حامل لقب نسخة 2020 تأهل لنصف النهائي بعد فوزه على الفريق البورسعيدي، بقاعدة الهدف الاعتباري، بعد انتهاء مجموع المباراتين بالتعادل 2-2. 

وشهدت مباراة العودة، التي احتضنها الملعب البلدي لبركان يوم الأحد، احتجاجات كبيرة من قبل لاعبي المصري والجهاز الفني ضد حكم المباراة، حيث حملوه مسؤولية الخسارة بنتيجة 0-1.

ودخل معين الشعباني مدرب المصري، في مناوشة عنيفة مع التونسي الصادق السالمي، كما انتقده بشكل لاذع خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده بعد نهاية المباراة.

ويملك الشعباني ذكريات سيئة مع السالمي منذ فترة تدريبه للترجي التونسي، حيث لعب الأخير دورا كبيرا في الفوز التاريخي للاتحاد المنستيري بلقب كأس تونس 2020 وذلك عندما تغاضى عن الإعلان عن ركلتي جزاء واضحتين لفائدة نادي العاصمة التونسية آنذاك، حسب رواية مسؤولي الأخير.

الصادق السالمي

ودخل الحكم الدولي التونسي في العديد من الأزمات، واتهمه عدد من الخبراء بدوره في تغيير نتائج المباريات، وأجمعوا على ظلمه لفريق قوافل قفصة خلال المباراة الفاصلة أمام اتحاد بن قردان من أجل الهروب من شبح الهبوط لدوري الدرجة الثانية في موسم 2017-2018.

كما انتقده الخبراء بشدة خلال الموسم الماضي، بحجة “احتساب ركلة جزاء غير صحيحة لفريق الإفريقي خلال مباراة الديربي الحاسمة أمام الملعب التونسي”.



المصدر

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى