رياضة

ثورة الكبار تقرب لوكاكو من نهاية رحلته مع تشيلسي



تعرض روميلو لوكاكو مهاجم تشيلسي الإنجليزي لصدمة جديدة على أثر تصريحاته الأخيرة التي انتقد فيها ناديه ومدربه الألماني توماس توخيل.

وكان لوكاكو أدلى بتصريحات نارية في الآونة الأخيرة، قال فيها إنه لا يشعر بالسعادة مع تشيلسي، ويرغب في العودة إلى إنتر ميلان الإيطالي، مشيرا إلى أن العرض الذي تقدم به مانشستر سيتي الإنجليزي قبل عامين لضمه من النيراتزوري كان أكبر مما انتقل به الصيف الفائت للبلوز.

ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد، حيث إن توخيل مدرب الفريق أعرب عن سخطه من تصريحات مهاجمه البلجيكي، وقرر استبعاد اللاعب من قائمة الفريق لمواجهة ليفربول (الأحد) في الدوري الإنجليزي، مؤكدا أنه سيعقد اجتماعا مهما معه خلال الساعات المقبلة لمراجعة تلك التصريحات.

من جانبها، ذكرت صحيفة “ذا أتلتيك” البريطانية أن لوكاكو لن يحصل على دعم زملائه في غرفة خلع ملابس تشيلسي، الذين فوجئوا بتصريحاته.

وكشف مصدر للصحيفة أنه لا يوجد أي شخص أو لاعب داخل غرفة خلع ملابس فريق جنوب لندن سعيد بما قاله زميله، بل إن اللاعبين الكبار يشعرون بالغضب ولا يصدقون خروج تلك التصريحات من مهاجم الفريق، والتي تضمنت انتقاداً وتشكيكا في أفكار المدرب توخيل التكتيكية، ويرون ضرورة اتخاذ قرار تجاهه.

وكان توخيل تولى تدريب تشيلسي في يناير/ كانون الثاني الماضي، وقاد الفريق للقب دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي للمرة الثانية في تاريخه قبل قدوم لوكاكو.

ولم يثبت الدولي البلجيكي نفسه مع تشيلسي رغم تألقه في إيطاليا الموسم الماضي مع إنتر ميلان وقيادته الفريق للقب الدوري الإيطالي، حيث خاض مع “البلوز” 18 لقاء بكل البطولات، سجل فيها 7 أهداف وصنع هدفين.



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى