بعد انتقاله لبرشلونة.. هل يغير توريس رأيه في كريستيانو رونالدو؟



اعتاد لاعبو برشلونة الإسباني على مدار سنوات عدم إطلاق تصريحات إيجابية بحق أساطير ولاعبي ريال مدريد، بسبب العداوة التاريخية بينهما.

وجرت العادة في السنوات الماضية، أن يتحدث أي لاعب جديد على البارسا بشكل إيجابي عن الأرجنتيني ليونيل ميسي، الهداف التاريخي للنادي، قبل رحيله الصيف الماضي إلى باريس سان جيرمان الفرنسي.

إضافة إلى ذلك، يحاول بعض نجوم ومسؤولي برشلونة السخرية من الريال ولاعبيه، أو توجيه الاتهامات للحكام بمحاباة فريق العاصمة الإسبانية بين كل حين وآخر.

ويعد الجناح الإسباني فيران توريس أحدث الوجوه الجديدة على الفريق الكتالوني عقب انضمامه إليه في ديسمبر/ كانون أول الحالي، قادما من مانشستر سيتي الإنجليزي مقابل 55 مليون يورو.

وسبق لتوريس وأن امتدح الأسطورة البرتغالي كريستيانو رونالدو، الهداف التاريخي لريال مدريد، بمجرد توقيعه لمان سيتي في صيف 2020، حيث أكد أن الأخير بمثابة مرجع له في عالم كرة القدم.

وقال توريس قبل نحو عام ونصف: “منذ طفولتي، كان لدي مرجعين رئيسيين، الأول كان عندما كنت ناشئا لدى وصولي إلى فالنسيا وهو ديفيد فيا، الذي عقد شراكة ثنائية مع ديفيد سيلفا، قادت الفريق لنجاحات رائعة”.

واستدرك “لكن بالنسبة لي، كريستيانو فوق الجميع، فهو مرجع عظيم، ليس بسبب الطريقة التي يلعب بها فقط، ولكن بسبب الأسلوب الذي يتبعه خارج الملعب أيضا”.

وأعرب اللاعب الدولي الإسباني عن أمله في تقفي أثر نجم مانشستر يونايتد الحالي، قائلا “إنه يستحق الإعجاب، وأود السير على خطاه”.

وهناك حالات سابقة داخل برشلونة تراجعت عن دعمها وإعجابها بـ”الدون” بمجرد التوقيع للنادي الكتالوني، وهو ما ينذر بإمكانية تغيير توريس تصريحاته السابقة، لكسب ود جماهير برشلونة، التي تكن العداوة لجلاد البارسا التاريخي.



المصدر

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى