بعد إصابة أكرم توفيق وفتوح.. هل يمكن لمنتخب مصر استبدال اللاعبين؟



حالة من القلق تسيطر على جماهير منتخب مصر، ليس فقط بسبب الهزيمة في مباراة نيجيريا بكأس أمم أفريقيا، ولكن أيضا بسبب الإصابات.

وتعرض الظهير الأيمن أكرم توفيق لإصابة قوية في بداية مباراة مصر ونيجيريا، ليغادر الملعب سريعا، قبل أن يلحق به الظهير الأيسر أحمد فتوح بعد نهاية الشوط الأول.

وتشير التقارير إلى أن الأشعة التي خضع لها أكرم توفيق تؤكد تعرضه لإصابة بقطع في الرباط الصليبي ما يعني غيابه حتى نهاية الموسم، فيما يعاني فتوح شد من الدرجة الأولى في عضلة السمانة، ما يعني غيابه عن دور المجموعات.

وبعد الإصابتين القويتين اللتين تعرض لهما منتخب مصر في مباراة نيجيريا، ثارت التساؤلات بين بعض الجماهير حول مدى إمكانية استبدال اللاعبين خلال الفترة المقبلة من البطولة.

وبالرجوع إلى لوائح الاتحاد الأفريقي لكرة القدم الخاصة ببطولة كأس أمم أفريقيا، فلا يمكن لمنتخب مصر استبدال اللاعبين خلال المباريات المتبقية من البطولة.

وتنص لوائح البطولة على أنه لا يمكن لأي منتخب استبدال أي لاعب بعد إرسال القائمة النهائية، إلا في حالة واحدة، وهي التعرض لإصابة خطيرة، بعد موافقة اللجنة الطبية في الاتحاد الأفريقي لكرة القدم.

ووضعت اللوائح شرطا وحيدا للموافقة على هذا الاستبدال، وهو أن يكون قبل أول مباراة للمنتخب بـ24 ساعة على أقل تقدير، فيما يُمنع الاستبدال بعد هذا الموعد.

وبناء على ذلك، سيكون على منتخب مصر استئناف كأس الأمم الأفريقية بقائمته الحالية دون إضافة لاعب جديد، وذلك حتى نهاية رحلته في البطولة.

يُذكر أن منتخب مصر سيواجه غينيا بيساو، السبت المقبل، في الجولة الثانية من دور المجموعات ببطولة كأس أمم أفريقيا، قبل مواجهة نيجيريا في الجولة الثالثة والأخيرة يوم الأربعاء.



المصدر

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى