بذكريات برشلونة التاريخية.. القلق يضرب كلوب قبل مباراة ليفربول وإنتر ميلان



سيطرت حالة من القلق على الألماني يورجن كلوب، المدير الفني لفريق ليفربول الإنجليزي، قبل مواجهة إنتر ميلان في دوري أبطال أوروبا.

ويستعد ليفربول لمواجهة إنتر ميلان، الثلاثاء، على ملعب أنفيلد، في إياب الدور ثمن النهائي من دوري أبطال أوروبا.

ويحتاج ليفربول للفوز أو التعادل بأي نتيجة، أو حتى الهزيمة بفارق هدف، من أجل التأهل إلى ربع النهائي، بعدما فاز في مباراة الذهاب على ملعب جوسيبي مياتزا بنتيجة 2-0.

وعلى الرغم من أن ليفربول سيخوض المباراة على ملعبه، إلا أن كلوب عبر عن قلقه، محذرا من حالة الرضا والطمأنينة التي تسيطر على الجماهير في الفترة الحالية.

وقال كلوب في المؤتمر الصحفي للمباراة: “التفوق 2-0 ربما النتيجة الأكثر التي يتم قلبها غالبا في تاريخ كرة القدم”.

وأوضح: “إذا بدأت الشوط الثاني وأنت متقدم في النتيجة الإجمالية 2-0 واعتقدت أنك تأهلت بالفعل، فأنت تسير في الطريق الخطأ”.

وأردف: “نتيجة مباراة الذهاب كانت أفضل مما توقعت، كانت مباراة صعبة حقا، ندرك مدى جودة وكفاءة إنتر، لقد فاز في آخر مبارة 5-0 وقدم أداء مثيرا للإعجاب”.

وفاز إنتر، صاحب المركز الثاني في جدول ترتيب الدوري الإيطالي، مرة واحدة في آخر 6 مباريات في كافة المسابقات، لكنه سحق ساليرنيتانا متذيل الترتيب 5-0 يوم الجمعة الماضي.

وواصل كلوب حديثه: “إنه فريق يتمتع بالخبرة، ولم يحضر إلى هنا للسياحة، سيهاجمون خلال المباراة، ونحن فريق لا يدافع عن نتيجة من أجل التأهل، دعنا ننتظر ونرى ما يمكن أن يحدث”.

ويرتبط كلوب بذكرى تاريخية مع العودة من بعيد، وتحديدا في نصف نهائي دوري أبطال أوروبا 2019، عندما قاد ليفربول للفوز على برشلونة 4-0 في مباراة الإياب بملعب أنفيلد، عقب الهزيمة ذهابا بنتيجة 0-3 على ملعب كامب نو.



المصدر

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى