"المرشح الدائم".. لماذا تطالب الجماهير بتولي حسام حسن تدريب منتخب مصر؟



مع كل إخفاق يحدث لمنتخب مصر، يبرز اسم المدرب الوطني حسام حسن كأول الترشيحات الجماهيرية لقيادة “الفراعنة”.

وفشل منتخب مصر في أول اختبار له ببطولة كأس أمم أفريقيا، وذلك بعدما خسر أمام نيجيريا بنتيجة 0-1، مساء الثلاثاء، في الجولة الأولى من دور المجموعات.

الجماهير المصرية شنت هجوما على البرتغالي كارلوس كيروش، مدرب منتخب مصر، بعد الهزيمة، بداعي التبديل في مراكز اللاعبين، وطالبت بتعيين حسام حسن لقيادة “الفراعنة”.

وتستعرض “العين الرياضية” عبر التقرير التالي أبرز الأسباب التي تقود الجماهير للمطالبة بتعيين حسام حسن مديرا فنيا لمنتخب مصر.

السيطرة على اللاعبين

يتمتع حسام حسن بشخصية قوية معروفة عنه، يستطيع من خلالها السيطرة على لاعبي الفرق التي يتولى تدريبها لتنفيذ طلباته الفنية.

وبالإضافة إلى نجوميته الكبيرة في عالم كرة القدم، سيفرض “العميد” على اللاعبين احترامه والخضوع لطلباته، عكس ما كان يحدث في فترة المدرب حسام البدري، وتمرد بعض اللاعبين ضده.

خبرة المنتخبات

يتمتع حسام حسن بخبرة كبيرة في منتخب مصر، حيث بدأ مسيرته معه كلاعب في أواخر ثمانينيات القرن الماضي، وحتى بطولة كأس أمم أفريقيا 2006، التي تُوجت بها مصر ورفع “العميد” كأس البطولة وقتها.

وخلال مسيرته الطويلة كلاعب مع منتخب مصر، نجح حسام حسن في تسجيل 69 هدفا، ليكون الهداف التاريخي لـ”الفراعنة”، وهو الرقم الذي لم يتمكن أحد من كسره حتى الآن، وحقق معه لقب كأس أمم أفريقيا عامي 1998 و2006.

خبرة حسام حسن مع منتخب مصر تؤهله لإدارته بشكل جيد في المعتركات الصعبة، لا سيما وأنه مر بالعديد منها مع “الفراعنة” على مدار مسيرته.

حسام حسن

الروح والإصرار

يمتلك حسام حسن دفعة معنوية عالية للغاية، يبثها في لاعبيه، وظهر ذلك في جميع الفرق التي أشرف على تدريبها خلال السنوات الماضية.

حسام حسن نجح في إعادة الروح للزمالك الذي تولى تدريبه بين عامي 2009 و2011، وأعاده للمنافسة على الألقاب، كما حقق مع المصري البورسعيدي إنجازا بالوصول إلى نصف نهائي الكونفدرالية الأفريقية.

وقد تكون تلك الروح مهمة للغاية في هذه المرحلة، لا سيما وأن بعض المحللين يعتبرون أن لاعبي “الفراعنة” يفتقدون لتلك الروح في الوقت الحالي.

الدعم الجماهيري

على الرغم من اختلاف بعض الجماهير على مواقف حسام حسن وعصبيته داخل الملعب، لكن القطاع الأكبر منها يدعمه لقيادة منتخب مصر خلال الفترة المقبلة.

حسام حسن، الذي سبق له اللعب لصالح فريقي الأهلي والزمالك، كان أحد أبرز الأسماء التي اتفقت الجماهير على ترشيحها لقيادة منتخب مصر، على اختلاف انتماءاتها الكروية.

ولا شك أن هذا الدعم الجماهيري سيمنح حسام حسن فرصة مميزة لاتخاذ القرارات اللازمة، وتحمل بعض النتائج السلبية إن حدثت على أمل الإصلاح في المراحل التالية.



المصدر

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى