أرسنال ضد مان يونايتد.. لماذا سدد فرنانديز ركلة الجزاء بدلا من رونالدو؟



أثار الألماني رالف رانجنيك، المدير الفني لفريق مانشستر يونايتد الإنجليزي، حالة من الجدل بسبب لاعبه البرتغالي كريستيانو رونالدو.

وخسر مانشستر يونايتد أمام أرسنال بنتيجة 1-3، خلال المباراة التي جمعت بينهما، السبت، على ملعب الإمارات، في الجولة الـ34 من الدوري الإنجليزي الممتاز.

هدف رونالدو الوحيد سجله النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو في الدقيقة 34 من عمر المباراة، كما سدد أكثر من كرة خطيرة على مرمى الحارس آرون رامسديل.

لكن اللقطة الأكثر جدلا كانت في الدقيقة 57، عندما حصل مانشستر يونايتد على ركلة جزاء، وكانت النتيجة تشير إلى تقدم أرسنال 2-1.

وبشكل مفاجئ، تقدم برونو فرنانديز لتسديد ركلة الجزاء، ولكنه سددها في القائم الأيمن لتخرج خارج الملعب، قبل أن يسجل أرسنال الهدف الثالث عن طريق لاعب الوسط السويسري جرانيت تشاكا في الدقيقة 70.

تصرف رانجنيك أثار حالة من الجدل بين الجماهير التي تساءلت عن سبب قيام برونو فرنانديز بتسديد ركلة الجزاء بدلا من رونالدو.

وكانت هذه الركلة هي الثانية التي يهدرها برونو فرنانديز في الموسم الحالي من “البريميرليج”، ليصبح أول لاعب من مانشستر يونايتد يهدر ركلتي جزاء في موسم واحد من الدوري الإنجليزي منذ موسم 1997-1998.

يُذكر أن رونالدو سدد ركلتي جزاء مع مانشستر يونايتد في الموسم الحالي من الدوري الإنجليزي، ونجح في تسجيلهما.



المصدر

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى