أحدهم صنع المجد في الإمارات.. أبرز 9 رياضيين في عام 2021



رغم أن فيروس كورونا أثر بشكل كبير على الرياضية العالمية، خصوصا مع بداية الجائحة، لكن 2021, كان عام التحدي أمام هذا الوباء.

وكان عشاق الرياضة خلال 2021 على موعد مع وجبة دسمة من المنافسات بإقامة أولمبياد طوكيو 2020 وكوبا أمريكا وكأس اليورو 2020.

وخلال تلك البطولات وغيرها من المنافسات المختلفة تألق لاعبون هؤلاء أبرزهم.

توم برادي

لم يدع توم برادي مجالا للشك في أنه أفضل لاعب كرة قدم أمريكية في التاريخ، فقد قاد وهو في الـ44 من عمره فريقه تامبا باي الذي انتقل له في 2020 للفوز على كانساس سيتي تشيفس في النسخة الـ55 من المباراة النهائية لكرة القدم الأمريكية “سوبر بول”.

حصد برادي هكذا لقبه السابع بعد الـ6 التي توج بها مع نيو إنجلاند باتريوتس، كما حصل على خامس جائزة أفضل لاعب (MVP) ، وهو إنجاز لم يحققه أحد من قبل في اتحاد كرة القدم الأمريكية.

بالإضافة إلى هذا، استمر برادي في تسجيل الأرقام القياسية على مدار العام ، مثل كونه اللاعب الذي حقق أكبر عدد من التمريرات الكاملة في دوري كرة القدم الأمريكية وبات أول لاعب يسدد 600 تمريرة لمس خلال مسيرته المهنية.

إيلين طومسون هيرا

لم يكن من الصدفة أن يقع الاختيار على الجامايكية إيلين طومسون هيرا لتكون أفضل عدائي عام 2021، فقد قدمت اداء مبهرا في دورة الألعاب الأولمبية طوكيو 2020 بحصدها 3 ميداليات ذهبية لسباقات 100 و200 و4X100 متر .

حافظت طومسون هيرا (29 عاما) هكذا على الميداليتين الذهبيتين في سباقي 100 و200 متر اللتين حققتهما في ألعاب ريو دي جانيرو 2016.

ومن بين العدائين البارزين الآخرين لهذا العام من حيث إنجازاتهم في طوكيو 2020 يبرز الهولندي سيفان حسن بحصده الذهبية في سباقي 5000 و10000 متر، والبرونزية في 1500 متر؛ والكينية فيث كيبيجون التي حققت ذهبية سباق 1500 متر؛ والأمريكي سيدني ماكلولين بذهبية سباق 400 متر حواجز، والفنزويلية يوليمار روخاس بطلة الوثب الثلاثي للسيدات.

جيانيس أنتيتوكونمبو

الفائز الكبير بكرة السلة في عام 2021 كان اليوناني جيانيس أنتيتوكونمبو صاحب الـ36 عاما، الذي قاد ميلواكي باكس للتتويج بلقب دوري كرة السلة الأمريكي للمحترفين للمرة الأولى منذ عام 1971.

كما تم اختياره كأفضل لاعب في النهائيات التي فاز فيها باكس على فينكس صنز في 6 مباريات، بأداء لا يُنسى للاعب اليوناني.

وعن هذا النجاح علق أنتيتوكونمبو: “لم أكن أعتقد قط أنني سأكون هنا مع كأس الدوري الأمريكي للمحترفين وجائزة أفضل لاعب في النهائيات. لقد كانت رحلة طويلة”، مبرزا أنه بدأ لعب كرة السلة من أجل مساعدة أسرته المكونة من مهاجرين نيجيريين.

فقد أمضى أنتيتوكونمبو ما يقرب من عقدين من حياته دون أن يكون مواطنًا في أي بلد لأنه لم يكن لديه أوراق. في عام 2021 ، أثبت نفسه كواحد من أفضل اللاعبين في أفضل دوري كرة سلة في العالم.

سيمون بايلز

لم تحظ لاعبة الجمباز سيمون بايلز بأفضل عام رياضي لها، لكن تجربتها في أولمبياد طوكيو ولدت الكثير من الأنباء كما لو أنها فازت بالعديد من الميداليات الذهبية.

أصبحت سيمون بايلز، التي ذهبت إلى العاصمة اليابانية كنجمة للحدث الأولمبي بعد فوزها بخمس ميداليات في دورة 2016 في ريو دي جانيرو، بطلة غير متوقعة بسبب انسحابها من المنافسات لتعلن للعالم مشاكلها العقلية.

وقالت بايلز: “لم أرغب في الاستمرار، يجب أن أركز على صحتي العقلية، علينا حماية عقولنا وأجسادنا وألا نقصر أنفسنا على فعل ما يريد العالم منا أن نفعله، لم أعد أثق بنفسي كثيرا”.

نافست بايلز بعد أسبوع في نهائي عارضة التوازن حيث فازت بالميدالية البرونزية، وقد اعترفت لاحقا بأنها لم تكن تتوقع الحصول على ميدالية.

وعلقت بايلز على فوزها بالميدالية قائلة: “هذه البرونزية أكثر تميزًا من برونزية عارضة التوازن في ريو، سأعتز بها لوقت طويل”.

كانيلو ألفاريز

لم يكن للمكسيكي ساؤول “كانيلو” ألفاريز أي منافس في المواجهات الثلاث التي خاضها في عام 2021 ، مما جعله أفضل ملاكم في العام.

أكد فوزه الذي لا جدال فيه على الأمريكي كاليب بلانت، الذي هزم بالضربة القاضية في الجولة الحادية عشرة من النزال التي أقيمت في لاس فيجاس ، في 6 نوفمبر/تشرين ثان ، أنه أحد أفضل الملاكمين في القرن الحالي.

وهكذا أصبح أول مقاتل يوحد الألقاب الأربعة ذات الوزن المتوسط.

احتفظ “كانيلو” ألفاريز ، 31 عاما ، بألقاب المجلس العالمي للملاكمة (WBC) ، والاتحاد العالمي للملاكمة (WBA) والمنظمة العالمية للملاكمة (WBO) وانتزع من بلانت حزام الاتحاد الدولي للملاكمة .

قال ألفاريز بعد التغلب على بلانت: “هذا يعني الكثير بالنسبة لي ، بالنسبة لتاريخ المكسيك ، أن تكون بطلا بلا منازع”.
إيما مكيون
الأسترالية إيما ماكيون البالغة من العمر 27 عاما هي أكثر رياضية حائزة على ميداليات في دورة طوكيو بعد حصولها على 7 ميداليات، 4 منها ذهبية -50 و100 و4 × 100 حرة و4 × 100 متنوع- ، بالإضافة إلى تسجيل الرقم القياسي الأولمبي في مسافتي 50 و 100 متر حرة.

وبين الرجال، يبرز الأمريكي كايليب دريسيل الذي فاز بخمس ميداليات ذهبية، بميدالية أقل مما كان يطمح إليه حيث فشل في سباق 4×100 مختلط.

ليونيل ميسي

كان النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي أفضل لاعب كرة في العام بعدما حصد أول لقب مع منتخب بلاده بالتتويج بكوبا أمريكا على حساب البرازيل.

وكان عام 2021 مختلفا بالنسبة للاعب الأرجنتيني، فبالإضافة إلى أنه شهد تتويجه بأول لقب مع الأرجنتين، فقد رحل فيه عن نادي عمره برشلونة وانضم إلى باريس سان جيرمان قبل أن يحصد جائزة الكرة الذهبية للمرة السابعة في مشواره.

أليكسيا بوتياس

ظهر اسم الإسبانية بقوة في جميع أنحاء العالم بعد حصولها على “الكرة الذهبية” لأفضل لاعبة كرة قدم في العام.

قادت لاعبة وسط برشلونة ذات الـ27 عاما ، فريقا لا يقهر تقريبا حقق الثلاثية على مدار العام: “دوري أبطال أوروبا والدوري وكأس الملك”.

وقالت اللاعبة لدى تسلمها الجائزة “هذه جائزة فردية لكنها نجاح جماعي”.

ماكس فيرستابن

شهدت بطولة العالم للفورمولا1 هذا العام منافسة مثيرة بين حامل اللقب البريطاني لويس هاميلتون والهولندي ماكس فيرستابن انتهت بتتويج السائق الهولندي البالغ من العمر 24 عاما باللقب لأول مرة في مشواره.

تفوق فيرستابن (رد بول) على هاميلتون ، الذي كان يطمح إلى التتويج بلقبه الثامن، في سباق الجائزة الكبرى الأخير في البطولة، بالعاصمة الإماراتية أبوظبي، ليحصد اللقب.



المصدر

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى