متحور أوميكرون: كم تستمر فترة الأعراض؟



اجتاح المتحور الجديد من فيروس كورونا (أوميكرون) العديد من البلدان حول العالم، ما أدى إلى زيادة قياسية على مستوى الإصابات.

وخلال هذه الموجة من الفيروس، كان هناك دليل على أن أوميكرون يمر عبر الجسم بشكل أسرع، مع بعض الدراسات التي تشير إلى أن المتغير أقل ضراوة من السلالات الأقدم وأكثر تشابهاً مع نزلات البرد.

كم يوم تستمر أعراض أوميكرون؟

وهذا بدوره يعني أن الأعراض قد تكون أسرع في الظهور مقارنة بالمتغيرات الأخرى، وأسرع في التعافي وأقل خطورة أيضاً.

ومن هنا، تساءل كثيرون عن كم يوم تستمر أعراض أوميكرون؟.

وفقاً لصحيفة “مترو” البريطانية، نظراً لأن الوقت لا يزال مبكراً نسبياً لهذه السلالة المحددة من فيروس كورونا، فإن البيانات محدودة.

ومع ذلك، تشير التقارير المبكرة إلى أن الأعراض تستمر لفترة أقصر، مع خلو العديد من الأشخاص من الأعراض بعد 7 أيام من النتيجة الإيجابية لاختبارهم.

وقالت الدكتورة أنجليك كويتزي، رئيسة الجمعية الطبية لجنوب أفريقيا، لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية: “الأعراض التي تظهر لدى الأشخاص الذين يعانون من أوميكرون خفيفة للغاية، مقارنة بتلك التي نراها مع متغير دلتا الأكثر خطورة بكثير، فبعد حوالي 5 أيام، تنتهي الأعراض”.

ومن الممكن أن يكون الشخص معدياً بالفيروس سواء ظهرت عليه الأعراض أم لا، مما يعني أن من الضروري الاستمرار في العزل للمدة المناسبة من الوقت.

فترة الحضانة متغير أوميكرون أيضا أقصر من غيرها، إذ يستغرق الأمر ما لا يقل عن 3 أيام حتى تظهر الأعراض ويصبح الشخص معدياً، مقارنة بالأيام الأربعة إلى الستة المنسوبة إلى المتغيرات السابقة.

ما أعراض أوميكرون؟

هناك 5 علامات معترف بها لمتغير أوميكرون وهي:

  • الإعياء.
  • التعرق الليلي.
  • حكة الحلق.
  • السعال الجاف.
  • الآلام العضلية الخفيفة.



المصدر

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى