في يومه العالمي.. خطوات لحماية طفلك من السكري



يحتفل العالم في 14 من نوفمبر من كل عام باليوم العالمي للسكري، المناسبة التي تهدف لزيادة الوعي بالمرض لتحسين الوقاية والتشخيص.

ويصادف اليوم العالمي للسكري 2021، الذكرى المئوية لاكتشاف الأنسولين، والذي أصبح يوماً رسمياً للأمم المتحدة في عام 2006.

داء السكري مرض مزمن يصيب البالغين والأطفال، ويحدث عندما يعجز البنكرياس عن إنتاج الأنسولين بكمية كافية، أو عندما يعجز الجسم عن الاستخدام الفعال للأنسولين الذي ينتجه.

والأنسولين هو هرمون يضبط مستوى السكر في الدم.

ويُعد فرط الجلوكوز في الدم، الذي يعرف أيضاً بارتفاع مستوى السكر في الدم، من النتائج الشائعة الدالة على خلل في ضبط مستوى السكر في الدم، ويؤدي مع الوقت إلى الإضرار الخطير بالعديد من أجهزة الجسم، ولاسيما الأعصاب والأوعية الدموية.

نصائح لوقاية الأطفال والمراهقين من مرض السكري

وبهذه المناسبة السنوية، يستعرض التقرير التالي مجموعة من النصائح لوقاية الأطفال والمراهقين من مرض السكري، وفقاً لموقع “india.com”.
-تشجيع الأطفال على اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن ومغذي يعتمد على اختيار الأطعمة المصنوع من الحبوب الكاملة

– تجنب منتجات الدقيق الأبيض مثل الخبز والبسكويت والكعك والحلويات.

-تناول الكثير من الخضروات الورقية الطازجة والخضروات الملونة الأخرى المليئة بالبروتين والفيتامينات والمعادن والألياف مثل السبانخ والبروكلي والكرنب والقرنبيط واللفت والطماطم والبامية والماشروم والبازلاء والفلفل والجزر والفاصوليا.

– تجنب الإفراط في تناول الخضار النشوية مثل البطاطس والبطاطا الحلوة.

– المواظبة على تناول المكسرات والفاكهة مثل التفاح والكمثرى والبطيخ والبرتقال والجوافة والليمون والرمان، مع تجنب الإفراط في تناول المانجو.

-تجنب أو التقليل من تناول السكر الأبيض والحلويات والشوكولاتة والأطعمة السكرية، والعصائر والمشروبات المعبئة الجاهزة.

-تجنب تناول الوجبات السريعة والأطعمة الدهنية والمقلية مثل البطاطس والسمبوسة وغيرها.

-تشجيع الأطفال على ممارسة رياضة واحدة على الأقل بجدية، أو ما لا يقل عن ساعة من المشي أو ركوب الدراجات أو الركض.

-تعليم الأطفال مقاومة التوتر من خلال ممارسة التأمل واليوجا وتمارين التنفس العميق لمدة 15-20 دقيقة على الأقل يومياً.

-تشجيعهم على ممارسة هواية مثل الرسم أو الموسيقى أو الرقص وما إلى ذلك.

-تقليص الوقت الذي يقضيه الأطفال أمام التلفزيون أو وسائل التواصل الاجتماعي.

– تجنب تناول الطعام بالخارج كثيراً.

-محاولة المواظبة على تناول الطعام كأسرة يومياً مع ترك التلفزيون مغلقاً.

-ضرورة الفحص السنوي للحالة الصحية للأطفال، خاصة إذا كان هناك تاريخ عائلي للإصابة بمرض السكري.



المصدر

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى