خطورة أوميكرون لا تزال “عالية جدا”



أعلنت منظمة الصحة العالمية، أن الخطورة التي تمثلها متحورة “أوميكرون” السريعة الانتشار لا تزال “عالية جدا”.

وقالت المنظمة في تحديثها الأسبوعي حول كوفيد-19، إن “الخطورة المتعلقة بالمتحورة الجديدة والمثيرة للقلق أوميكرون تبقى بشكل عام عالية جدا، والدلائل المتوافقة تظهر أن لمتحورة أوميكرون ميزة النمو بوقت مضاعف من يومين إلى ثلاثة مقارنة بمتحورة دلتا، ولوحظت الزيادة السريعة في انتشار الإصابات في العديد من البلدان”.

وأظهرت بيانات من المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها في وقت سابق، أن نسبة الإصابة بمتحور أوميكرون مثلت 58.6% من متحورات كورونا المنتشرة في الولايات المتحدة حتى الأسبوع المنتهي في 25 ديسمبر/كانون الأول. 

وتم الكشف عن متحور أوميكرون واسع الانتشار لأول مرة في جنوب أفريقيا وهونج كونج في نوفمبر/تشرين الثاني.

واكتشفت الولايات المتحدة أول إصابة بالمتحور في الأول من ديسمبر/كانون الأول لشخص تلقى تطعيمه بالكامل بعد سفره إلى جنوب أفريقيا.

ووفقاً لبيانات المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها، الثلاثاء، تمثل نسبة الإصابة بمتحور دلتا 41.1% من حالات كورونا.



المصدر

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى