تونس تسجل 10 إصابات بمتحور أوميكرون



أعلنت السلطات التونسية، تسجيل البلاد 10 إصابات بمتحور “أوميكرون” إلى حد الآن قادمة عبر المطار.

وأكدت السلطات أن جميع الحالات وافدة ولم يتم إلى حد الآن تسجيل إصابات محلية بين التونسيين، موضحة أن جميع الحالات لم تستجوب أي منهم الذهاب إلى المستشفى.

وفي بداية شهر ديسمبر/كانون الأول، وصلت أول حالة إلى تونس أصيب بها طالب شاب يبلغ من العمر 23 سنة من الكونغو.

وقالت السلطات التونسية، إن الشاب الكونغولي، قدم إلى تونس على متن رحلة من مطار إسطنبول التركي، حاملا متحور كورونا الجديد أوميكرون.

وأوضح وزير الصحّة، علي مرابط، أنّ المعني بالأمر خضع لتحليل سريع لتقصي فيروس كورونا كانت نتيجته إيجابية، ثم بعد الخضوع للتحاليل اللازمة تم التأكد من أنه مصاب بالمتحور الجديد.

 وأكد الهاشمي الوزير، مدير الحملة الوطنية التلقيح بأن التحضيرات في مستشفيات تونس متواصلة ولم تتوقف منذ الموجة الأخيرة وهي مستعدة لأي سيناريو،.وأوضح أن متحور أوميكرون أكثر انتشارا من متحور دلتا لكن أقل خطورة.

ووفق آخر إحصائيات رسمية لوزارة الصحة، فإنه تم تسجيل 5 وفيات بفيروس كورونا المستجد و298 مصابا بعد إجراء 6014 تحليلا مخبريا لتقصي الفيروس أي ما يمثل 5% من التحاليل الإيجابية.

وأعلنت وزارة الصحة تطعيم 5.8 ملايين شخصا استكملوا عملية التلقيح في تونس، و6.8 ملايين تلقوا جرعة على الأقل، فيما تلقى أكثر من 800 ألف شخص جرعة التعزيز.



المصدر

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى