تصاعد بمنحى كورونا في المغرب.. والحكومة: الحفاظ على الأرواح أولويتنا



تصاعد مستمر في الحالات الإيجابية لكورونا في المغرب، يوازيه تشديد حكومي في الإجراءات الاحترازية، وتأكيد على أولوية الحفاظ على الأرواح.

وخلال الـ24 ساعة الأخيرة، سجّلت المملكة حصيلة يومية غير مسبوقة خلال الأشهر الأخيرة.

وأعلنت وزارة الصحة المغربية، في نشرتها اليومية لفيروس كورونا، عن تسجيل 1960 حالة إيجابية خلال 24 ساعة فقط.

ولم يسبق للمملكة أن سجلت مثل هذه الأرقام منذ أشهر، إلا أنها وقبل حوالي أسبوعين سجلت ارتفاعاً ملحوظاً على مستوى منحنيات الإصابة بالفيروس.

مصطفى بيتاس، الناطق الرسمي باسم الحكومة المغربية، أكد خلال مؤتمر صحفي، عقده، الخميس، في أعقاب المجلس الحكومي الأسبوعي، أن الحالات الإيجابية في ارتفاع مستمر.

وأورد الوزير أنه على الرغم من المجهودات والإجراءات الاحترازية، ناهيك عن تطبيق مجموعة من القرارات الأخرى، ارتفعت الحالات الإيجابية.

وأوضح أنه لولا الإجراءات المطبقة من طرف الحكومة، كغلق الحدود وغيرها من الاحترازات، لكانت الحالة الوبائية في البلاد مختلفة اليوم بشكل كبير.

وفي السياق، أكد المتحدث أن المملكة تُدبر الوضع الوبائي بالنظر إلى التطورات المحلية، وأيضا في دول الجوار.

ولفت إلى أن الوضعية في البلاد على الرغم من ارتفاع الإصابات، ليست بالسيئة جداً.

وأضاف أن هناك دول خسرت رهان الحفاظ على الاستقرار الوبائي، فقررت عدم خسران الرهان الاقتصادي. وذلك عبر تخليها عن مجموعة من القيود.

وفي هذا الصدد، أكد أن المملكة المغربية تمضي بمقاربة متوازنة، أولويتها الحفاظ على الأرواح، مع تجنيب البلاد انتكاسة وبائية واقتصادية.

وأكد أن الحكومة قررت الحفاظ على المكتسب الاقتصادي الداخلي والحفاظ على الرواج الاقتصادي، وعدم الذهاب إلى الحجر الكامل والإغلاق الكامل.

وفي نفس الوقت الحكومة تتابع الأوضاع والتطورات، وتتخذ الإجراءات المناسبة تبعاً للوضعية الوبائية، وفي حالة كان هناك أي انفراج على المستوى الدولي، أو المحلي، فإن قرارات الحكومة ستمضي في ذلك الاتجاه.

وتجدر الإشارة إلى أن الحكومة المغربية، قررت فرض إغلاق استثنائي ليلة رأس السنة الميلادية، من منتصف الليل إلى الساعة السادسة من اليوم الموالي.

وإلى جانب ذلك، أكدت منعها لجميع مظاهر الاحتفال برأس السنة الميلادية، مع التشديد على ضرورة إغلاق المطاعم والمقاهي لأبوابها، في تمام الساعة الحادية والعشرة ليلاً بالتوقيت المحلي.

ومنذ بداية انتشار المتحور الجديد أوميكرون، اتخذت الحكومة المغربية، قراراً يقضي بغلق الحدود المغربية بالكامل، درءاً لأي تسرب محتمل لهذا الفيروس.



المصدر

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى