انخفاض حاد بمتوسط ​الأعمار في أمريكا.. كورونا “أحد المتهمين”



ساعد وباء كورونا في خفض متوسط ​​الأعمار المتوقع في أمريكا إلى 77 عاما في عام 2020، ما يقل بنحو 1.8 عام عن متوسط الأعمار في 2019.

ونقلت وكالة “بلومبرج للأنباء، البيانات النهائية التي صدرت حديثا عن المركز الوطني للإحصاءات الصحية، وتشير إلى أن انخفاض متوسط الأعمار كان أكبر بالنسبة للرجال مقارنة بالنساء وكان الانخفاض أكبر أيضا للأمريكيين ذوي البشرة السمراء وذوي الأصل اللاتيني.

وقال المركز إن وباء كورونا، الذي أضيف حديثا إلى قائمة الأسباب، كان ثالث أكبر سبب للوفاة، وهو مسؤول عن أكثر من 10% من إجمالي 3.4 مليون حالة وفاة مسجلة في الولايات المتحدة في عام 2020.

وتم تسجيل زيادات حادة في أعداد الوفيات بالأسباب الأخرى أيضا، ما يعكس مشكلات أوسع سببها الوباء وصعوبات الحصول على العلاج الطبي.

وزادت معدلات الوفيات المعدلة حسب العمر من عام 2019 إلى 2020، بنسبة 4.1% بسبب أمراض القلب 16.8% بسبب الإصابات غير المقصودة و4.9% بسبب السكتات الدماغية، و8.7% بسبب مرض الزهايمر، و14.8% بسبب مرض السكري، و5.7% بسبب الأنفلونزا والالتهاب الرئوي.

وارتفعت نسبة الوفيات المعدلة على أساس العمر لإجمالي السكان بمقدار 16.8%، وهي أكبر قفزة في عام واحد منذ أن أصبحت بيانات الوفيات السنوية متاحة.

وبين الرجال والنساء على حد سواء، كانت زيادات معدلات الوفيات بين الأمريكيين ذوي البشرة السمراء والأمريكيين من أصل لاتيني أكبر من تلك الخاصة بذوي البشرة البيضاء.



المصدر

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى