امرأة برحمين تلد توأما



أعلن مستشفى إيخيلوف في تل أبيب، الخميس، أن امرأة لديها رحمين أنجبت توأما، وكان كل مولود في رحم.

وبالتالي لم “يلتق” التوأم وهما ذكر وأنثى إلا بعد الولادة.

وتردد أن المرأة كانت مولودة برحمين وهو الأمر الذي يعرف برحم مزدوج.

وفي هذه الحالة كان أحد الرحمين منقسما في المنتصف، بحسب المستشفى.

الحمل المزدوج نادر للغاية في ظل هذه الظروف. وهذه الحالة الخاصة من الحمل تحدث مرة في المليون تقريبا.

وتم وضع المرأة البالغة من العمر 31 عاما تحت مراقبة عن كثب خلال الحمل شديد الخطورة وأنجبت التوأم بعملية قيصرية في الأسبوع الـ35.

وقال المستشفى إن الأم قالت إنها علمت بحالتها الطبية الخاصة عندما كانت في العشرين من العمر.



المصدر

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى