صحة

“الكيتامين” يعالج الاكتئاب في غضون ساعات



أظهرت دراسة جديدة أن مخدر “الكيتامين” لديه القدرة على تقليل أعراض الاكتئاب والأفكار الانتحارية بعد ساعات من تناوله.

وذكر موقع  “Study Finds” الأمريكي، في تقرير نشره السبت، أن علماء من جامعة إكستر في المملكة المتحدة، قد توصلوا إلى هذه الأدلة من خلال تحليل نتائج 83 ورقة بحثية منشورة سابقاً نظرت في استخدام الكيتامين لعلاج الاكتئاب الشديد، والاكتئاب ثنائي القطب.

ووجدت الدراسة أنه في المرضى الذين عانوا من أي من الحالتين، قللت جرعة واحدة من “الكيتامين” الأعراض بسرعة تتراوح من ساعة إلى 4 ساعات، كما استمر تأثيرها لمدة تصل إلى أسبوعين، وتشير بعض الأدلة إلى أن العلاج المتكرر بالكيتامين قد يطيل آثاره الإيجابية.

كما أفاد الباحثون أيضاً إلى أن تناول الجرعات المفردة أو المتعددة من الكيتامين أدت إلى انخفاض متوسط إلى كبير في الأفكار الانتحارية، وقد شوهد هذا التحسن المذهل في وقت مبكر بعد 4 ساعات من العلاج بالكيتامين، واستمر لمدة 3 أيام في المتوسط، مع تخلص بعض المرضى من الأفكار الانتحارية لمدة تصل إلى أسبوع، حسب الموقع.

ونقل الموقع عن مؤلفة الدراسة، التي نُشرت نتائجها في مجلة “BJPsych Open”، الدكتورة ميرف ملا أحمد أوغلو قولها إن هذه الدراسة هي المراجعة الأكثر شمولاً لمجموعة متزايدة من الأدلة على الآثار العلاجية للكيتامين حتى الآن”.

ولفت الموقع إلى أن هناك أدلة واعدة أيضاً تشير إلى أن المرضى الذين يعانون من اضطرابات نفسية أخرى مثل القلق واضطرابات ما بعد الصدمة واضطرابات الوسواس القهري يمكن أن يستفيدوا أيضاً من العلاج بالكيتامين، كما تظهر الأوراق البحثية أن الأشخاص الذين يعانون من مشاكل تعاطي المخدرات استجابوا أيضاً بشكل جيد للعلاج، إذ أدى إلى انخفاض قصير المدى في أعراض الرغبة الشديدة في تعاطي المخدرات وانسحابها من الجسم.



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى