العين الكسولة لدى الأطفال.. الأسباب والعلاج



العين الكسولة تندرج ضمن عيوب الرؤية الشائعة لدى الأطفال، وهي عبارة عن ضعف في الرؤية المركزية للعين.

وقالت الرابطة الألمانية لأطباء العيون إن هذا الضعف ينجم عن عدم دمج المخ لصورتي كلا العينين معا بشكل صحيح، ما يتسبب في القصور الشديد في القدرة على الرؤية الحادة.

وأضافت الرابطة أن الإصابة بالعين الكسولة ترجع لأسباب، منها الخطأ الانكساري، أي اختلاف حدة الإبصار لكلا العينين، أو الحَوَل أو الإصابة بالمياه البيضاء (تعتيم عدسة العين) الناجمة عن إصابة في الطفولة المبكرة.

وتكمن مشكلة الإصابة بالعين الكسولة في صعوبة تشخيصها؛ حيث إنه يكاد لا تظهر أية أعراض على الطفل، مما يترتب عليه عدم القدرة على تشخيص الأطباء للمرض.

وكلما تقدم عمر الطفل، قلت فرصة نجاح العلاج؛ لذا ينبغي علاج اضطرابات الرؤية، مثل العين الكسولة، في سن مبكرة؛ حيث إنه يمكن القضاء على ضعف البصر بشكل أكثر فعالية لدى الأطفال، الذين تتراوح أعمارهم من 20 إلى 42 شهرا.

ويشمل علاج العين الكسولة ارتداء نظارات تصحيح الرؤية وارتداء عصابات العين ووضع قطرات العين، في حين تستلزم الحالات الصعبة الخضوع للجراحة.



المصدر

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى