أوميكرون يتحدى تدابير الجزائر.. 82 إصابة جديدة



يبدو أن لا شيء بإمكانه إيقاف تغول متحور “أوميكرون” في الجزائر بعد أن ارتفع إجمالي الإصابات به إلى 145 حالة.

وأعلن، الخميس، معهد “باستور” للأبحاث والتحاليل الطبية، تسجيل أعلى حصيلة يومية بمتحور “أوميكرون” بـ82 حالة جديدة، ليرتفع بذلك عدد الحالات المصابة بهذا المتحور في الجزائر إلى 145 إصابة مؤكدة.

ووفق بيانات المعهد، التي اطلعت عليها “العين الإخبارية”، فقد سجلت أكبر حصيلة في العاصمة بـ61 حالة، تلتها محافظات البليدة والبويرة وعين الدفلى (وسط)، وكذا حاسي مسعود والأغواط (جنوب).

معهد “باستور” الجزائري، نبه إلى تزايد معدل الإصابات بمتحور “أوميكرون” مقارنة بـ”دلتا” الذي كان الأكثر انتشارا لنحو 4 أشهر كاملة.

وكشف عن أن متغير “دلتا” يمثل 67% من مجموع المتغيرات المنتشرة في الجزائر، مسجلا تراجعاً نسبياً بعد أن كان في حدود 80% مع نهاية العام الماضي.

وبات متحور “أوميكرون” يحتل المركز الثاني في إجمالي الإصابات في الجزائر بنسبة 33%، مسجلا تصاعدا خطرا بواقع 10% منذ 30 ديسمبر/كانون الأول الماضي، وفق الأرقام المقدمة من معهد “باستور”.

في مقابل ذلك، سجلت الجزائر، الخميس، ارتفاعاً مثيرا للإصابات اليومية بفيروس كورونا، ووصلت إلى 577 إصابة جديدة و11 حالة وفاة، مقابل 343 حالة تعافٍ من الفيروس.

ووفق بيان لوزارة الصحة الجزائرية، حصلت “العين الإخبارية”، على نسخة منه، فقد ارتفع إجمالي الإصابات بفيروس كورونا في البلاد منذ تفشيه نهاية فبراير/شباط 2020 إلى 225 ألف و820 إصابة، و6384 حالة وفاة، و153 ألف و812 حالة شفاء.

ودعت وزارة الصحة، الجزائريين، إلى اليقظة واحترام الإجراءات الوقائية لمنع تفشي فيروس كورونا، وسط تأكيدات رسمية على استعاد العودة إلى الإغلاق العام كما حدث في 2020.



المصدر

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى