أوميكرون سيصيب “الجميع” قبل الوصول للتعايش مع كورونا



توقع مستشار البيت الأبيض أنتوني فاوتشي، إصابة “الجميع” بالمتحور أوميكرون من فيروس كورونا قبل الوصول إلى عتبة التعايش مع الفيروس.

واعتبر أنتوني فاوتشي أن رغم العدد القياسي للحالات الاستشفائية جرّاء الإصابة بكورونا، إلا أن الولايات المتحدة قد تكون على عتبة فترة انتقالية سيكون ممكنًا بعدها التعايش مع فيروس كورونا.

وقال فاوتشي: “في وقت يتقدّم (تفشي) أوميكرون ويتراجع، آمل أن نشهد وضعًا فيه مزيج من المناعة الجيدة وإمكانية معالجة شخص معرض لخطر الإصابة.

وأضاف خلال لقاء نظّمه مركز الدراسات الاستراتيجية والدولية: “عندما سنتوصل إلى ذلك، ستكون هذه الفترة الانتقالية، وقد نكون على عتبتها اليوم”.

وتجاوزت أمريكا العدد القياسي لحالات كورونا التي استدعت النقل إلى المستشفى، مع قرابة 146 ألف مصاب في مستشفيات في أنحاء البلاد. ويقبع نحو 24 ألفًا من بينهم في وحدات العناية المركزة، بحسب بيانات وزارة الصحة الأمريكية الثلاثاء.

وكان العدد القياسي السابق يبلغ أكثر من 142 ألفًا بقليل في 14 يناير/ كانون الثاني 2021، منذ عام بالتمام والكمال تقريبًا.

وقال فاوتشي الثلاثاء: “لسنا في مرحلة يمكننا فيها القول بشكل مقبول فلنتعايش مع الفيروس، بسبب خصوصًا الضغط الحالي على نظام الرعاية. وأضاف: “لكنني أعتقد أننا سنصل إليها”.

ورجّح أن يُصاب “الجميع تقريبًا” بالمتحورة أوميكرون” لأنها شديدة العدوى، مشيرا إلى أن من غير المرجّح أن يتمّ القضاء على كورونا بشكل كامل.

وتابع: “لا يمكننا أن نترك هذا الفيروس يهيمن على حياتنا لمدة أطول”، داعيًا إلى وضع “استراتيجية جديدة” قريبًا.

وتواجه الولايات المتحدة حاليًا ارتفاعًا حادًا في عدد الإصابات خصوصًا بأوميكرون التي أصبحت مهيمنة خلال أسابيع. وتسجّل البلاد أعداد إصابات قياسية منذ أواخر ديسمبر/ كانون الأول.



المصدر

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى