أمريكا تخفف قيود كورونا.. 70% من السكان بمناطق منخفضة الخطورة



أعلنت مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها الأمريكية “سي دي سي” عن إرشادات جديدة بخصوص التعامل مع جائحة كورونا.

وتقرّب الإجراءات الجديدة، التي دخلت حيز التنفيذ، الجمعة، من عودة الحياة الطبيعية، خاصة فيما يتعلق بارتداء “الكمامات”، كما تعكس وجهة نظر الإدارة الأمريكية، بأن الولايات المتحدة دخلت مرحلة أقل خطورة من الجائحة، بحسب موقع “الحرة” الأمريكي.

ونقلت شبكة “سي إن إن” عن وزير الصحة والخدمات كزافييه بيسيرا أن “الولايات المتحدة اليوم في وضع أفضل مما كانت عليه خلال الأسابيع والأشهر الماضية”. وأضاف أنه لم تعد هناك حاجة لارتداء الكمامات من قبل الجميع، وفي كل الأماكن.

وأبقت التوصيات على ضرورة تلقي اللقاحات والجرعات المعززة، مع ضرورة إجراء الاختبارات في حال شعر أي شخص بوجود أعراض كورونا.

من جانبها نقلت صحيفة “واشنطن بوست” عن مسؤول في “سي دي سي” أن تخفيف الإرشادات يعكس حقيقة أنه بعد أكثر من عامين من التعايش مع كورونا، أصبحت لدى غالبية المجتمعات حماية أكبر ضد الأمراض الشديدة بسبب انتشار المناعة واللقاحات، ناهيك عن توافر علاجات واختبارات بشكل أكبر.

وأشار إلى أن التوجيهات لن تنعكس بشكل مباشر على إرشادات ارتداء الكمامات في وسائل النقل العام، حيث سيبقى الأمريكيون مطالبين بارتدائها في الحافلات والقطارات والطائرات إلى حين اتخاذ قرار بشأنها في 18 مارس/ آذار المقبل.

وأوضح تقرير “سي إن إن” أن أكثر من 70% من سكان الولايات المتحدة يتواجدون حاليا في مناطق منخفضة الخطورة، ما يعني عدم حاجتهم لارتداء الكمامات، فيما يوجد نحو 28% في مناطق يحتاجون فيها إلى ارتداء الكمامات.

وتم تحديد المقاطعات التي يسجل فيها أقل من 200 حالة من بين كل 100 ألف شخص على أنها مناطق منخفضة الخطورة، أما المناطق عالية الخطورة فهي تلك التي سجل فيها 20 حالة فأكثر ممن يحتاجون لدخول المستشفيات بسبب كورونا من بين كل 100 ألف شخص.

وأوضح التقرير أن توجيهات “سي دي سي” تستند إلى 3 معايير جديدة تضم عدد حالات الدخول للاستشفاء، والسعة المتاحة في المشافي، وعدد حالات كورونا التي يتم تسجيلها.

وقال رئيس الجمعية الطبية الأمريكية، جيرالد هارمون، في بيان الجمعة، إنه حتى في الوقت الذي ألغت فيه بعض المناطق إلزامية الكمامات، علينا أن نتعامل مع حقيقة أن ملايين الأشخاص في الولايات المتحدة يعانون مشاكل في المناعة، مشيرا إلى أنه يحث الجميع على الاستمرار بارتداء الكمامات في مناطق التجمعات مثل الصيدليات ومناطق التسوق ووسائل النقل العام.

وواصل وباء كوفيد-19 انحساره هذا الأسبوع مع تراجع أعداد الإصابات في كل أنحاء العالم باستثناء آسيا. ومع تسجيل 1.6 مليون إصابة يومية في العالم، يعكس هذا المؤشر تراجعا واضحا للأسبوع الرابع على التوالي، بانحسار بنسبة 16% عن الأسبوع السابق، وفق حصيلة أعدتها وكالة فرانس برس.

وانخفضت الإصابات اليومية إلى النصف بالمقارنة مع الذروة التي سجلتها قبل شهر وبلغت 3.3 ملايين إصابة خلال الأسبوع ما بين 21 و27 يناير/ كانون الثاني.



المصدر

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى