بطل "سبايدرمان" يحذر: الفيلم الجديد سوداويا وحزينا وقاسيا



يفصلنا شهر تقريبًا عن طرح فيلم مارفل المنتظر Spider-Man: No Way Home (سبايدرمان: لا طريق للوطن).

ومع اقتراب موعد طرح الفيلم، نجح بطل السلسلة توم هولاند في التكتم على أي تفاصيل حول العمل المرتقب، لكنه شوّق الجمهور بالتلميح لمدى اختلاف هذا الجزء عن سابقيه.

ووفقًا لموقع “دجيتال سباي” الأمريكي، كشف هولاند، أن الجزء القادم سيكون حزينًا وسوداويًا، وأن الجمهور لن يكون مستعدا لما سيختبره أبطال الفيلم.

وأضاف: “أكثر ما سيفاجئ الجمهور في هذا الفيلم أنه لن يكون ممتعًا، إذ سيشاهد الجمهور أبطال الفيلم وشخصياته المفضلة يختبرون أحداثُا لا يمكن أن تتمناها لأسوأ أعدائك”.

وقال هولاند: “عادة ما يرى الجمهور شخصية بيتر باركر إيجابية عندما يواجه مشكلة يعتقد أنه يمكنه حلها وإصلاحها، لكن الجزء المقبل يغلب عليه الحيرة، وطول الوقت يراوده سؤال ماذا أفعل، وهذا الجانب من شخصيته نراه لأول مرة وأحببت جدًا أدائه”.

وأشار إلى أن فيلم “سبايدرمان: لا طريق للوطن، هو أفضل أداء قام بها، وأن الجمهور غير مستعد لهذا الجزء لأن الأبطال لم يكونوا مستعدين أيضًا، فالفيلم قاسي للغاية.

ويصدر فيلم “سبايدرمان: لا طريق للوطن” 17 ديسمبر/كانون الأول وهو من بطولة زيندايا وتوم هولاند، ويتناول محاولة سبايدرمان تبرئة نفسه من تهم ظالمة، بعد كشف هويته الحقيقية.



المصدر

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى