أديل تحسم الجدل بشأن "حفل جوائز بريت"



أكدت المغنية البريطانية أديل أنها ستغني في حفل توزيع جوائز بريت، بعد أسبوعين من ظهورها باكية لإعلان تأجيل حفلاتها في لاس فيجاس.

وستصعد المغنية الشهيرة على خشبة المسرح في مسقط رأسها في لندن يوم الثامن من فبراير/شباط في الحفل السنوي الذي يحتفي بأبرز مغنيي موسيقى البوب البريطانية، حيث تم ترشيحها لأربع جوائز.

وكتبت أديل على تطبيق أنستقرام في وقت متأخر، الثلاثاء: “يسعدني حقا أن أقول إنني سأغني في حفل جوائز بريت الأسبوع المقبل”.

وأشارت إلى أنها ستظهر أيضا في البرنامج التلفزيوني “ذا جراهام نورتون شو”.

وفي وقت سابق من هذا الأسبوع، ذكرت العديد من وسائل الإعلام البريطانية أن أديل، التي تعيش في لوس أنجلوس، لن تغني في حفل بريت.

وأديل، التي تصدرت قوائم المبيعات حول العالم بألبومها الجديد “30”، تتنافس على جوائز أفضل ألبوم وأفضل فنان أو فنانة وأفضل أغنية عن أغنية (إيزي أون مي) “ترفق بي” وأفضل عرض لموسيقى البوب أو آر آند بي. وسبق لها أن فازت بتسع جوائز بريت.

وفي الشهر الماضي، أجلت المغنية البالغة من العمر 33 عاما سلسلة من الحفلات في لاس فيجاس كانت من المقرر أن تبدأ في 21 يناير/كانون الثاني بسبب إصابة نصف طاقم العمل بمرض كوفيد-19.

وكان مقررا أن تبدأ أديل إقامة لمدة ثلاثة شهور في فندق سيزرز بالاس فيما كانت ستصبح أول عروض تقدمها على خشبة المسرح منذ 2017. وسبق أن ألغت أديل آخر عرضين من جولتها عام 2017، في استاد ويمبلي، بعد تضرر أوتارها الصوتية.

وحول الموعد الجديد للعرض، قالت المغنية البريطانية: “سنقوم بإعادة جدولة جميع المواعيد، ونحن بصدد ذلك في الوقت الحالي. سأنتهي من إنجاز هذا العمل وأريده أن يكون في المكانة التي من المفترض أن يكون فيها”.





المصدر

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى